Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

موريتانيا .. موسم الهجرة إلى "محاظر" القرآن

19 تموز 19 - 15:00
مشاركة

في المدارس الدينية التي تسمّى "المحاظر"، يحفظ الطلاب الموريتانيّون القرآن الكريم، ويتعلّمون سيرة المصطفى الأكرم (ص)، كما يتلقّون دروساً في فنون الخطّ، مع الإشارة إلى أنّ هذه المحاظر تنتعش في العطلة الصيفيّة، إذ تصبح مقصداً مهمّاً للطلاّب الّذين يرغبون بحفظ القرآن.

يحرص الموريتانيّون على أن يلتحق أبناؤهم بالمدارس القرآنيّة التقليديّة، وتحلّ الألواح الخشبية في المدارس القرآنية التقليدية محلّ الدفتر، ويضع المدرّس الثقة في التلاميذ، حيث يقوم بتأطيرهم، حتى يصبح بإمكانهم الاعتماد على أنفسهم، وكتابة الجزء الذي يقومون بحفظه يوميّاً.

في موريتانيا، تحافظ أسرة الطفل على إيقاظه قبيل صلاة الصبح ببعض الوقت للتوجّه إلى المحظرة المجاورة لهم، حيث يحمل لوحه الخشبيّ المعدّ لكتابة الدروس القرآنية، ويشارك رفاقه في قراءة الألواح على ضوء المصابيح داخل الكوخ الذي شيّده المدرّس لتعليم أطفال الحي القراءة والكتابة وحفظ القرآن.

تبدأ عملية التّدريس قبيل صلاة الصبح، وتتواصل حتى الثامنة أو التاسعة صباحاً، ليعود الأطفال إلى ذويهم لتناول الفطور، ثم يبدأون بالتوافد من جديد إلى المحظرة لكتابة الدّرس اليومي، ثم تبدأ عملية القراءة حتى الساعة 11، ويعاودون الكرَّة بعد صلاة الظهر، وقبيل العصر، يعودون إلى منازلهم، على أن يعودوا إلى المذاكرة اللّيليّة قبل صلاة المغرب، ليختموا بذلك يومهم مع التّدريس المحظري المنتشر بكثرة هناك.

يقول أستاذ "محظرة الفتح" الصافي ولد عيسى نجاه الله، إن محاظر تدريس القرآن تشهد انتعاشاً كبيراً في العطلة الصيفية، بسبب تزايد الإقبال عليها من قبل الأسر الراغبة في تدريس أبنائها القرآن الكريم. ويضيف ولد عيسى نجاه الله، أن تحفيظ القرآن يشكّل أولوية لدى الكثيرين في موريتانيا، وهو ما جعل بعض الأسر تجمع للأطفال بين الدّراسة النظامية في العام الدراسي ودراسة القرآن، كما ترتفع وتيرة الاهتمام بالتدريس في المحاظر خلال العطلة الصيفية.

تعيش "محاظر" تدريس العلوم الشرعية واللغوية العريقة هي الأخرى ازدهاراً كبيرا خلال فترة العطلة الصيفية، حيث تشهد هجرات واسعة من الشباب الجامعي والثانوي لقضاء فترة الراحة الصيفية في التدريس المحظري التقليدي.

تعتبر المحاظر طريقة تقليدية للتعليم انتشرت بكثرة في عموم البلاد، حيث تعتبر جامعات ومدارس متنقّلة تدرّس القرآن ومختلف العلوم الشرعيّة والعربيّة، وظلّت تحافظ على مكانتها وقيمتها العلميّة رغم انتشار التعليم النّظامي الحديث.

ويشير الشّيخ ولد عيسى نجاه الله إلى أنّ بعض المحاظر في الوقت الحالي شيدت بنايات لتدريس الطلاب، والبعض الآخر أصبح يدرّس داخل أكواخ، كما تحوّل التّدريس في بعض القرى والبوادي داخل الخيام، بعد أن كان يتمّ تحت ظلّ الأشجار أو في العراء.

المحاظر القرآنيَّة تقليدٌ موريتاني يأبى إلا الاستمرار في ظلّ مطالبات بإبعاد المدارس القرآنيّة عن التجاذبات السياسيّة، وخصوصاً أن البلاد والمحيط الأفريقي بحاجة إلى المحافظة على الهويّة والتقاليد والثقافة الأصيلة في وجه التشويه والاستغلال والتطرّف.


Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

إسلاميّات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

في المدارس الدينية التي تسمّى "المحاظر"، يحفظ الطلاب الموريتانيّون القرآن الكريم، ويتعلّمون سيرة المصطفى الأكرم (ص)، كما يتلقّون دروساً في فنون الخطّ، مع الإشارة إلى أنّ هذه المحاظر تنتعش في العطلة الصيفيّة، إذ تصبح مقصداً مهمّاً للطلاّب الّذين يرغبون بحفظ القرآن.

يحرص الموريتانيّون على أن يلتحق أبناؤهم بالمدارس القرآنيّة التقليديّة، وتحلّ الألواح الخشبية في المدارس القرآنية التقليدية محلّ الدفتر، ويضع المدرّس الثقة في التلاميذ، حيث يقوم بتأطيرهم، حتى يصبح بإمكانهم الاعتماد على أنفسهم، وكتابة الجزء الذي يقومون بحفظه يوميّاً.

في موريتانيا، تحافظ أسرة الطفل على إيقاظه قبيل صلاة الصبح ببعض الوقت للتوجّه إلى المحظرة المجاورة لهم، حيث يحمل لوحه الخشبيّ المعدّ لكتابة الدروس القرآنية، ويشارك رفاقه في قراءة الألواح على ضوء المصابيح داخل الكوخ الذي شيّده المدرّس لتعليم أطفال الحي القراءة والكتابة وحفظ القرآن.

تبدأ عملية التّدريس قبيل صلاة الصبح، وتتواصل حتى الثامنة أو التاسعة صباحاً، ليعود الأطفال إلى ذويهم لتناول الفطور، ثم يبدأون بالتوافد من جديد إلى المحظرة لكتابة الدّرس اليومي، ثم تبدأ عملية القراءة حتى الساعة 11، ويعاودون الكرَّة بعد صلاة الظهر، وقبيل العصر، يعودون إلى منازلهم، على أن يعودوا إلى المذاكرة اللّيليّة قبل صلاة المغرب، ليختموا بذلك يومهم مع التّدريس المحظري المنتشر بكثرة هناك.

يقول أستاذ "محظرة الفتح" الصافي ولد عيسى نجاه الله، إن محاظر تدريس القرآن تشهد انتعاشاً كبيراً في العطلة الصيفية، بسبب تزايد الإقبال عليها من قبل الأسر الراغبة في تدريس أبنائها القرآن الكريم. ويضيف ولد عيسى نجاه الله، أن تحفيظ القرآن يشكّل أولوية لدى الكثيرين في موريتانيا، وهو ما جعل بعض الأسر تجمع للأطفال بين الدّراسة النظامية في العام الدراسي ودراسة القرآن، كما ترتفع وتيرة الاهتمام بالتدريس في المحاظر خلال العطلة الصيفية.

تعيش "محاظر" تدريس العلوم الشرعية واللغوية العريقة هي الأخرى ازدهاراً كبيرا خلال فترة العطلة الصيفية، حيث تشهد هجرات واسعة من الشباب الجامعي والثانوي لقضاء فترة الراحة الصيفية في التدريس المحظري التقليدي.

تعتبر المحاظر طريقة تقليدية للتعليم انتشرت بكثرة في عموم البلاد، حيث تعتبر جامعات ومدارس متنقّلة تدرّس القرآن ومختلف العلوم الشرعيّة والعربيّة، وظلّت تحافظ على مكانتها وقيمتها العلميّة رغم انتشار التعليم النّظامي الحديث.

ويشير الشّيخ ولد عيسى نجاه الله إلى أنّ بعض المحاظر في الوقت الحالي شيدت بنايات لتدريس الطلاب، والبعض الآخر أصبح يدرّس داخل أكواخ، كما تحوّل التّدريس في بعض القرى والبوادي داخل الخيام، بعد أن كان يتمّ تحت ظلّ الأشجار أو في العراء.

المحاظر القرآنيَّة تقليدٌ موريتاني يأبى إلا الاستمرار في ظلّ مطالبات بإبعاد المدارس القرآنيّة عن التجاذبات السياسيّة، وخصوصاً أن البلاد والمحيط الأفريقي بحاجة إلى المحافظة على الهويّة والتقاليد والثقافة الأصيلة في وجه التشويه والاستغلال والتطرّف.

إسلاميّات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp