Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

سحب الجنسيّة يُثير مخاوف المسلمين في الهند

11 آب 18 - 14:01
مشاركة
أثار قرار إلغاء مواطنة 4 ملايين شخص من ولاية آسام شمال شرق الهند، ومعظمهم من المسلمين الناطقين باللّغة البنغالية، مخاوف واسعة من نشوب حرب أهلية.

ويقف وراء مشروع "مسودة السجلّ الوطني"، الحكومة الهندية برئاسة ناريندرا مودي بقيادة القوميّين. وتشهد ولاية آسام المتاخمة لبنغلاديش، توترات اجتماعية وطائفية منذ عقود، وقامت السلطات باعتماد 28.9 من السكان من أصل 32.9 من مجمل المسجّلين.


وتعود جذور هذه القائمة للعام 1951، بعد أربع سنوات من الاستقلال عن الحكم البريطاني (العام 1947)، لتمييز المواطنين الهنود عن المهاجرين غير الشرعيّين من حدود بنغلاديش، التي كانت جزءاً من باكستان.

ومع تأكيد الهند المضيّ قدماً في هذه الخطوة، وإخلاء بنغلاديش مسؤوليتها، تتزايد المخاوف حول مستقبل هذا العدد الهائل من المواطنين الذين سيصبحون بلا جنسيّة، في ظلّ حديث البعض عن خيارات ليس أخطرها السعي لطردهم من البلاد.

وأشار رئيس وزراء ولاية آسام السابق تارون جوجوي، من حزب المؤتمر الوطني الهندي، إلى وجود ثغرات في مسودة القائمة.

وأضاف: "كنا نتوقّع أن تكون المسودة خالية من الأخطاء. ولكنني أعتقد أنّ هناك عيوباً في القائمة التي تمّ الإعلان عنها في 30 يوليو الماضي"، دون مزيد من التوضيح.

وتابع: "هذه ليست القائمة النهائية. هذه مجرد مسودة. سيتمّ منح الأفراد فرصاً كبيرة. يمكنهم ملء استمارة والمطالبة باستعادة أسمائهم وتقديم اعتراضات وحتى توضيحات إذا لزم الأمر".

وستبدأ عملية تقديم التظلمات في 30 أغسطس/ آب الجاري، وتستمر حتى 30 سبتمبر/ أيلول المقبل، وفقاً لما ذكره مسؤولون هنود.

من جانبها، ذكرت المحكمة العليا الهنديّة، التي تراقب هذه العملية، في أمر أصدرته، الثلاثاء، أنّه لن يتمّ اتخاذ أي إجراء على أساس المسودة.

وأضافت: "في هذا الصدد، تودّ المحكمة أن تشير إلى أن ما تمّ نشره هو المسودة الكاملة ليس إلا، ولا يمكن أن يكون ذلك أساساً لأيّ إجراء من جانب أية سلطة".
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

إسلاميّات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

أثار قرار إلغاء مواطنة 4 ملايين شخص من ولاية آسام شمال شرق الهند، ومعظمهم من المسلمين الناطقين باللّغة البنغالية، مخاوف واسعة من نشوب حرب أهلية.

ويقف وراء مشروع "مسودة السجلّ الوطني"، الحكومة الهندية برئاسة ناريندرا مودي بقيادة القوميّين. وتشهد ولاية آسام المتاخمة لبنغلاديش، توترات اجتماعية وطائفية منذ عقود، وقامت السلطات باعتماد 28.9 من السكان من أصل 32.9 من مجمل المسجّلين.

وتعود جذور هذه القائمة للعام 1951، بعد أربع سنوات من الاستقلال عن الحكم البريطاني (العام 1947)، لتمييز المواطنين الهنود عن المهاجرين غير الشرعيّين من حدود بنغلاديش، التي كانت جزءاً من باكستان.

ومع تأكيد الهند المضيّ قدماً في هذه الخطوة، وإخلاء بنغلاديش مسؤوليتها، تتزايد المخاوف حول مستقبل هذا العدد الهائل من المواطنين الذين سيصبحون بلا جنسيّة، في ظلّ حديث البعض عن خيارات ليس أخطرها السعي لطردهم من البلاد.

وأشار رئيس وزراء ولاية آسام السابق تارون جوجوي، من حزب المؤتمر الوطني الهندي، إلى وجود ثغرات في مسودة القائمة.

وأضاف: "كنا نتوقّع أن تكون المسودة خالية من الأخطاء. ولكنني أعتقد أنّ هناك عيوباً في القائمة التي تمّ الإعلان عنها في 30 يوليو الماضي"، دون مزيد من التوضيح.

وتابع: "هذه ليست القائمة النهائية. هذه مجرد مسودة. سيتمّ منح الأفراد فرصاً كبيرة. يمكنهم ملء استمارة والمطالبة باستعادة أسمائهم وتقديم اعتراضات وحتى توضيحات إذا لزم الأمر".

وستبدأ عملية تقديم التظلمات في 30 أغسطس/ آب الجاري، وتستمر حتى 30 سبتمبر/ أيلول المقبل، وفقاً لما ذكره مسؤولون هنود.

من جانبها، ذكرت المحكمة العليا الهنديّة، التي تراقب هذه العملية، في أمر أصدرته، الثلاثاء، أنّه لن يتمّ اتخاذ أي إجراء على أساس المسودة.

وأضافت: "في هذا الصدد، تودّ المحكمة أن تشير إلى أن ما تمّ نشره هو المسودة الكاملة ليس إلا، ولا يمكن أن يكون ذلك أساساً لأيّ إجراء من جانب أية سلطة".
إسلاميّات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp