Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

أفضل المُهدّئات الطبيعية للقلق

15 آب 19 - 20:30
مشاركة

أشارت أبحاث علمية عدة إلى أنّ المكملات الغذائية، بما في ذلك الفيتامينات وأحماض الأوميغا 3 الدهنية والعلاجات العشبية، ربما تساعد على تخفيف أعراض القلق.

من المعلوم أنّ القلق يأتي في أشكال مختلفة، ويمكن أن يسبب حالة من عدم الارتياح أو الخوف أو الذعر، وإضرابات أخرى تشمل الهلع والرهاب.

ويتطلب علاج اضطرابات القلق تناول الأدوية واتّباع خطة علاجية محدّدة. ولكن بالإضافة إلى ذلك، فإنّ خبراء موقع «Medical News Today» كشفوا أنّ اللجوء إلى عدد من المكملات الغذائية يمكن أن يساعد على تخفيف أعراض القلق بشكل آمن، من بينها:

الفيتامين D
يؤدي هذا الفيتامين دوراً مهمّاً في تنظيم الحالة المزاجية، وكذلك في صحّة الأعصاب والدماغ، وقد أثبتت أبحاث عدة وجود صلة بين مستويات الفيتامين D والاكتئاب، مدّعية أنّ تناول مكملات هذا الفيتامين قد يساعد على علاج الحالة.
ولفتت دراسات إلى أنّ نقص الفيتامين D يرتبط أيضاً باضطراب القلق، من بينها دراسة نشرت عام 2015 أفادت أنّ الأشخاص الذين يعانون من أعراض القلق أو الاكتئاب لديهم مستويات منخفضة من الكالسيديول، وهو نتيجة ثانوية لانهيار الفيتامين D في أجسامهم.
ووجدت دراسة أجريت عام 2017 أنّ استهلاك مكملات الفيتامين D قد حسّن من حالة الاكتئاب والقلق لدى النساء المصابات بداء السكري من النوع الثاني. ويصنع الجسم هذه المادة الغذائية عندما يتعرّض الجلد لأشعة الشمس. كما يمكن استمدادُها بمجرّد تناول الأطعمة الغنية بها خصوصاً السمك الدهني مثل السلمون، أو تناول مكملاتها الغذائية.

الفيتامين B
تتكوّن مجموعة الفيتامينات B من 8 مغذيات مختلفة تعمل معاً لإدارة العديد من العمليات في الجسم، بما في ذلك مستويات القلق والتوتر.
وتوصلت دراسة أجريت عام 2017 إلى أنّ الأشخاص الذين لديهم مستويات منخفضة من الفيتامين B12 في الدم، كانوا أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب أو القلق.
ويمكن أن تساهم مكمّلات الفيتامين B في الحصول على الكمية الكافية للجسم من مجموعة المغذيات هذه، والتي يمكن الحصول عليها بواسطة مجموعة متنوعة من الأطعمة، خصوصاً الحيوانية، أو تناول المكملات الغذائية.

الماغنيزيوم
أشارت دراسة صدرت عام 2016 إلى أنّ النساء اللواتي يعانين من القلق المرتبط بمتلازمة ما قبل الحيض لديهنّ مستويات منخفضة من معدن الماغنيزيوم. ويمكن الحصول عليه عن طريق تناول الأطعمة الغنية به مثل الدقيق بجميع أنواعه، والسبانخ، والكينوا، واللوز، والكاجو، والشوكولا الداكن، والفاصولياء السوداء. يُذكر أنّ استهلاك جرعات عالية من الماغنيزيوم، تتجاوز 350 ملغ يومياً، قد يؤدي إلى الإسهال.

أحماض الأوميغا 3 الدهنية
تتواجد دهون الأوميغا 3 في أطعمة مثل السمك وبذور الكتان، وهي تلعب دوراً هامّاً في صحّة الدماغ. وبما أنّ الجسم لا يستطيع صنع هذه الدهون، يجب على الناس الحصول عليها من نظامهم الغذائي.
وأظهرت دراسة أجريت عام 2018 إلى أنّ تناول كميات قليلة من الأوميغا 3 يمكن أن يزيد من خطر القلق والاكتئاب، وأنّ توفير الكميات المناسبة من هذه المكملات قد يساعد على منع مثل هذه الحالات أو حتى علاجها.

اللافندر
يشعر بعض الأشخاص أنّ رائحة اللافندر مريحة. وفي الواقع، لفتت مجموعة أدلة إلى أنّ استنشاق رائحة هذا النبات يمكن أن يساعد على تخفيف القلق.
وبيّنت دراسة أجريت عام 2015 أنّ تطبيق كريم اللافندر على الجلد ساهم في تقليل القلق والإجهاد لدى الحوامل. ووجدت دراسة أخرى أجريت عام 2017 أنّ الذين استخدموا علاجاً بروائح اللافندر قبل الجراحة كان لديهم قلق أقل من نظرائهم الذين لم يفعلوا ذلك. 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

أشارت أبحاث علمية عدة إلى أنّ المكملات الغذائية، بما في ذلك الفيتامينات وأحماض الأوميغا 3 الدهنية والعلاجات العشبية، ربما تساعد على تخفيف أعراض القلق.
من المعلوم أنّ القلق يأتي في أشكال مختلفة، ويمكن أن يسبب حالة من عدم الارتياح أو الخوف أو الذعر، وإضرابات أخرى تشمل الهلع والرهاب.

ويتطلب علاج اضطرابات القلق تناول الأدوية واتّباع خطة علاجية محدّدة. ولكن بالإضافة إلى ذلك، فإنّ خبراء موقع «Medical News Today» كشفوا أنّ اللجوء إلى عدد من المكملات الغذائية يمكن أن يساعد على تخفيف أعراض القلق بشكل آمن، من بينها:

الفيتامين D
يؤدي هذا الفيتامين دوراً مهمّاً في تنظيم الحالة المزاجية، وكذلك في صحّة الأعصاب والدماغ، وقد أثبتت أبحاث عدة وجود صلة بين مستويات الفيتامين D والاكتئاب، مدّعية أنّ تناول مكملات هذا الفيتامين قد يساعد على علاج الحالة.
ولفتت دراسات إلى أنّ نقص الفيتامين D يرتبط أيضاً باضطراب القلق، من بينها دراسة نشرت عام 2015 أفادت أنّ الأشخاص الذين يعانون من أعراض القلق أو الاكتئاب لديهم مستويات منخفضة من الكالسيديول، وهو نتيجة ثانوية لانهيار الفيتامين D في أجسامهم.
ووجدت دراسة أجريت عام 2017 أنّ استهلاك مكملات الفيتامين D قد حسّن من حالة الاكتئاب والقلق لدى النساء المصابات بداء السكري من النوع الثاني. ويصنع الجسم هذه المادة الغذائية عندما يتعرّض الجلد لأشعة الشمس. كما يمكن استمدادُها بمجرّد تناول الأطعمة الغنية بها خصوصاً السمك الدهني مثل السلمون، أو تناول مكملاتها الغذائية.

الفيتامين B
تتكوّن مجموعة الفيتامينات B من 8 مغذيات مختلفة تعمل معاً لإدارة العديد من العمليات في الجسم، بما في ذلك مستويات القلق والتوتر.
وتوصلت دراسة أجريت عام 2017 إلى أنّ الأشخاص الذين لديهم مستويات منخفضة من الفيتامين B12 في الدم، كانوا أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب أو القلق.
ويمكن أن تساهم مكمّلات الفيتامين B في الحصول على الكمية الكافية للجسم من مجموعة المغذيات هذه، والتي يمكن الحصول عليها بواسطة مجموعة متنوعة من الأطعمة، خصوصاً الحيوانية، أو تناول المكملات الغذائية.

الماغنيزيوم
أشارت دراسة صدرت عام 2016 إلى أنّ النساء اللواتي يعانين من القلق المرتبط بمتلازمة ما قبل الحيض لديهنّ مستويات منخفضة من معدن الماغنيزيوم. ويمكن الحصول عليه عن طريق تناول الأطعمة الغنية به مثل الدقيق بجميع أنواعه، والسبانخ، والكينوا، واللوز، والكاجو، والشوكولا الداكن، والفاصولياء السوداء. يُذكر أنّ استهلاك جرعات عالية من الماغنيزيوم، تتجاوز 350 ملغ يومياً، قد يؤدي إلى الإسهال.

أحماض الأوميغا 3 الدهنية
تتواجد دهون الأوميغا 3 في أطعمة مثل السمك وبذور الكتان، وهي تلعب دوراً هامّاً في صحّة الدماغ. وبما أنّ الجسم لا يستطيع صنع هذه الدهون، يجب على الناس الحصول عليها من نظامهم الغذائي.
وأظهرت دراسة أجريت عام 2018 إلى أنّ تناول كميات قليلة من الأوميغا 3 يمكن أن يزيد من خطر القلق والاكتئاب، وأنّ توفير الكميات المناسبة من هذه المكملات قد يساعد على منع مثل هذه الحالات أو حتى علاجها.

اللافندر
يشعر بعض الأشخاص أنّ رائحة اللافندر مريحة. وفي الواقع، لفتت مجموعة أدلة إلى أنّ استنشاق رائحة هذا النبات يمكن أن يساعد على تخفيف القلق.
وبيّنت دراسة أجريت عام 2015 أنّ تطبيق كريم اللافندر على الجلد ساهم في تقليل القلق والإجهاد لدى الحوامل. ووجدت دراسة أخرى أجريت عام 2017 أنّ الذين استخدموا علاجاً بروائح اللافندر قبل الجراحة كان لديهم قلق أقل من نظرائهم الذين لم يفعلوا ذلك. 

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp