Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
تكنولوجيا وطب
إسلاميّات
فلسطينيات
تغطيات وتقارير
مع السيّد
المزيد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

الولادة قد تزيد من خطر إصابة النساء بسرطانِ الثدي!

10 كانون الثاني 19 - 15:00
مشاركة

يعتقد الكثيرون أنّ الولادة يمكن أن تحمي النساء من سرطان الثدي، إلاّ أنّ دراسة جديدة قد توصلت إلى نتائج تشير إلى أنّ فوائد الولادة تحتاج إلى عقدين من الزمن لتظهر على النساء.


ووفقاً للدراسة الجديدة، فإن النظرية التي تشير الى أن "الولادة يمكن أن تحمي المرأة من سرطان الثدي" تحتاج الى المزيد من التوضيح، إذ تلفت النتائج الى أن الحماية لا تحدث على الفور، بل تستغرق وقتاً طويلاً.
كذلك، فقد وجد الباحثون أن الولادة لا تعود بالفوائد الصحية إلا للنساء فوق سن معين عندما يتعلق الأمر بمستويات خطر الإصابة بسرطان الثدي. ووجدوا في الواقع، أن النساء الصغيرات في السن اللواتي أنجبن قبل فترة قصيرة لديهن مستويات عالية من الخطر.
وبحسب الدراسة التي نُشرت في Annals of Internal Medicine، فإن خطر الإصابة بسرطان الثدي يرتفع لدى النساء اللواتي سبق وأنجبن واللواتي تبلغ أعمارهن 55 سنة أو أقل. كما إن نسبة الخطر تبلغ أعلى نقطة لها بعد نحو 5 سنوات من الولادة. واللافت أنه خلال هذه الفترة تكون النساء، في هذه الفئة العمرية، أكثر عرضة بنسبة 80 % للإصابة بسرطان الثدي بالمقارنة مع النساء اللواتي لم ينجبن.
باختصار، فإن النتائج الأهم التي توصلت اليها الدراسة، هي أن اختفاء خطر الإصابة بسرطان الثدي يحصل لدى النساء بعد 23 عاماً من الولادة، وأنّ النساء يحتجن أكثر من عقدين من الزمن للحصول على نوع من الحماية ضدّ المرض.


Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 18 ايلول

18 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

2018 يسألونك عن الانسان والحياة : 18 ايلول

18 أيلول 18

يعتقد الكثيرون أنّ الولادة يمكن أن تحمي النساء من سرطان الثدي، إلاّ أنّ دراسة جديدة قد توصلت إلى نتائج تشير إلى أنّ فوائد الولادة تحتاج إلى عقدين من الزمن لتظهر على النساء.

ووفقاً للدراسة الجديدة، فإن النظرية التي تشير الى أن "الولادة يمكن أن تحمي المرأة من سرطان الثدي" تحتاج الى المزيد من التوضيح، إذ تلفت النتائج الى أن الحماية لا تحدث على الفور، بل تستغرق وقتاً طويلاً.
كذلك، فقد وجد الباحثون أن الولادة لا تعود بالفوائد الصحية إلا للنساء فوق سن معين عندما يتعلق الأمر بمستويات خطر الإصابة بسرطان الثدي. ووجدوا في الواقع، أن النساء الصغيرات في السن اللواتي أنجبن قبل فترة قصيرة لديهن مستويات عالية من الخطر.
وبحسب الدراسة التي نُشرت في Annals of Internal Medicine، فإن خطر الإصابة بسرطان الثدي يرتفع لدى النساء اللواتي سبق وأنجبن واللواتي تبلغ أعمارهن 55 سنة أو أقل. كما إن نسبة الخطر تبلغ أعلى نقطة لها بعد نحو 5 سنوات من الولادة. واللافت أنه خلال هذه الفترة تكون النساء، في هذه الفئة العمرية، أكثر عرضة بنسبة 80 % للإصابة بسرطان الثدي بالمقارنة مع النساء اللواتي لم ينجبن.
باختصار، فإن النتائج الأهم التي توصلت اليها الدراسة، هي أن اختفاء خطر الإصابة بسرطان الثدي يحصل لدى النساء بعد 23 عاماً من الولادة، وأنّ النساء يحتجن أكثر من عقدين من الزمن للحصول على نوع من الحماية ضدّ المرض.


تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp