Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
تكنولوجيا وطب
إسلاميّات
فلسطينيات
تغطيات وتقارير
مع السيّد
المزيد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

كلاب تمشي على الماء .. صورة نادرة تنذر بمستقبل "مرعب"

19 حزيران 19 - 18:30
مشاركة

يقال أنّ صورة واحدة قد تعادل ألف كلمة، وبالنسبة إلى رصد ذوبان الجليد في جزيرة غرينلاند المتجمدة، فإنّ ما التقطه أحد علماء الأرصاد الجوية الدنماركية ليس مجرد صورة وإنما دليل على أن التغير المناخي قد بدأ بالفعل في إحداث أثر مخيف.

فقد التقط الباحث الدنمركي ستيفين أم سولين صورة لكلاب تجر مزلجة جليدية لكن ليس على الجليد، حيث تغوص أرجلها في المياه في مضيق بريدنينغ شمال غرب جزيرة غرينلاند المتجمدة، أو التي كانت كذلك قبل أيام.
والفريق العلمي التابع للمعهد الدنماركي للقياس، كان يراقب الجليد البحري وأحوال المحيط في المنطقة، قبل أن يشهد تأثير الحرارة على الجليد.

وقال أولسن في تغريدة على موقع تويتر مرفوقة بالصورة الجميلة والمرعبة في ذات الوقت:"إن الصورة توثق يومًا غير عادي. أعلم الآن أنه أكثر رمزية".

وقال إنّ الجليد الذي كانت عليه الكلاب، كان سمكه حوالي 1.2 متر (4 أمتار) وكان لديهم "حوالي 870 مترا من ماء أسفلنا".

وعادة ما يستمر موسم ذوبان الجليد في غرينلاند من تموزإلى آب ، لكن المعهد قال إنّ ذوبان الجليد بدأ هذا العام في 30 أبريل، وهو ثاني أبكر وقت على الإطلاق منذ عام 1980.

لكن الخبراء يزعمون أنه من السابق لأوانه الإشارة إلى أن الصورة التي التقطت في ذلك "اليوم الاستثنائي" تعود إلى تغير المناخ.
وتشرح باحثة المناخ في المعهد الدنمركي، روث موترام، قائلة: "بما أن الجليد في هذه المنطقة سميك نسبيًا وخال من الكسر، فإن المياه الذائبة غير قادرة على التصريف من خلال تشققات في الجليد كما تفعل عادة".
و"شهد الأسبوع الماضي بداية طقس حار للغاية في غرينلاند، وفي الحقيقة معظم مناطق القطب الشمالي، مدفوعة بالهواء الأكثر دفئًا وهو يتحرك صعودًا من الجنوب.
وقد "أدى ذلك إلى الكثير من ذوبان الجليد، على كل من الأنهار الجليدية وعلى الجليد البحري الذي لا يزال موجودًا."
وسجلت محطة الأرصاد التابعة للمعهد الدنمركي درجات حرارة تترواح بين 17 درجة يوم الأربعاء و15 درجة يوم الخميس.
وقالت موترام إنه بالنظر إلى درجة حرارة الجو المرتفعة، من السهل معرفة سبب ذوبان الكثير من الجليد.
وأشارت إلى أنّ ارتفاع درجة الحرارة هذا الأسبوع "لا يزال حدثًا شديد الخطورة بسبب الطقس ومن ثم يصعب تحديده لتغير المناخ وحده."

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

يقال أنّ صورة واحدة قد تعادل ألف كلمة، وبالنسبة إلى رصد ذوبان الجليد في جزيرة غرينلاند المتجمدة، فإنّ ما التقطه أحد علماء الأرصاد الجوية الدنماركية ليس مجرد صورة وإنما دليل على أن التغير المناخي قد بدأ بالفعل في إحداث أثر مخيف.
فقد التقط الباحث الدنمركي ستيفين أم سولين صورة لكلاب تجر مزلجة جليدية لكن ليس على الجليد، حيث تغوص أرجلها في المياه في مضيق بريدنينغ شمال غرب جزيرة غرينلاند المتجمدة، أو التي كانت كذلك قبل أيام.
والفريق العلمي التابع للمعهد الدنماركي للقياس، كان يراقب الجليد البحري وأحوال المحيط في المنطقة، قبل أن يشهد تأثير الحرارة على الجليد.

وقال أولسن في تغريدة على موقع تويتر مرفوقة بالصورة الجميلة والمرعبة في ذات الوقت:"إن الصورة توثق يومًا غير عادي. أعلم الآن أنه أكثر رمزية".

وقال إنّ الجليد الذي كانت عليه الكلاب، كان سمكه حوالي 1.2 متر (4 أمتار) وكان لديهم "حوالي 870 مترا من ماء أسفلنا".

وعادة ما يستمر موسم ذوبان الجليد في غرينلاند من تموزإلى آب ، لكن المعهد قال إنّ ذوبان الجليد بدأ هذا العام في 30 أبريل، وهو ثاني أبكر وقت على الإطلاق منذ عام 1980.

لكن الخبراء يزعمون أنه من السابق لأوانه الإشارة إلى أن الصورة التي التقطت في ذلك "اليوم الاستثنائي" تعود إلى تغير المناخ.
وتشرح باحثة المناخ في المعهد الدنمركي، روث موترام، قائلة: "بما أن الجليد في هذه المنطقة سميك نسبيًا وخال من الكسر، فإن المياه الذائبة غير قادرة على التصريف من خلال تشققات في الجليد كما تفعل عادة".
و"شهد الأسبوع الماضي بداية طقس حار للغاية في غرينلاند، وفي الحقيقة معظم مناطق القطب الشمالي، مدفوعة بالهواء الأكثر دفئًا وهو يتحرك صعودًا من الجنوب.
وقد "أدى ذلك إلى الكثير من ذوبان الجليد، على كل من الأنهار الجليدية وعلى الجليد البحري الذي لا يزال موجودًا."
وسجلت محطة الأرصاد التابعة للمعهد الدنمركي درجات حرارة تترواح بين 17 درجة يوم الأربعاء و15 درجة يوم الخميس.
وقالت موترام إنه بالنظر إلى درجة حرارة الجو المرتفعة، من السهل معرفة سبب ذوبان الكثير من الجليد.
وأشارت إلى أنّ ارتفاع درجة الحرارة هذا الأسبوع "لا يزال حدثًا شديد الخطورة بسبب الطقس ومن ثم يصعب تحديده لتغير المناخ وحده."

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp