Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

تطور طبي يبشر بأول علاج للسعال منذ 50 عاما!

27 شباط 20 - 19:30
مشاركة

إرتفعت الآمال بتطوير أول علاج جديد للسعال منذ 50 عامًا، بعد أن أظهر علماء أنّه يمكن تخفيف الأعراض باستخدام أقراص يجب تناولها مرتين يوميًا.

ووجد أطباء من جامعة مانشستر، أن عقارا جديدا يسمى gefapixant، قد يخفف السعال بنسبة الثلثين.
وكُشف عن العلاج في تجربتين لمساعدة الأفراد المصابين بالسعال المزمن بشكل كبير، بما في ذلك أولئك الذين عانوا من السعال لأكثر من 8 أسابيع.
وفي الوقت الحالي، لا توجد طريقة لعلاج هؤلاء المرضى، الذين أصيب بعضهم بسعال دائم لسنوات.
ومع مرور الوقت، يأمل العلماء أن يجري توفير العقار لملايين الأفراد، الذين يعانون من سعال شائع.
وقال رئيس الدراسة، البروفيسور جاكي سميث، الذي يعالج المرضى في مستشفى Wythenshawe في مانشستر: "هذا العقار له آفاق مثيرة لدى المرضى الذين يعانون من حالة السعال المزمن في كثير من الأحيان. وتعد العلاجات الفعالة للسعال حاجة سريرية كبيرة لم تلب الاحتياجات الطبية، مع عدم اعتماد علاجات جديدة لأكثر من 50 عاما. ويجري إنفاق مليارات الجنيهات سنويا على عقاقير السعال والبرد، التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، على الرغم من عدم وجود أدلة تدعم فعاليتها، والمخاوف بشأن إمكانية إساءة الاستخدام".
وأظهرت دراسة شملت 253 مريضا، نُشرت في مجلة "لانسيت" للطب التنفسي، أن جرعة مقدارها 50 ملغ من العقار قللت من تواتر السعال بنسبة 67%، قبل أن يبدأ المرضى بتناول الأقراص.
وفوجئ الباحثون برؤية أن أولئك الذين تناولوا قرص "دواء وهمي"، انخفض معدل الإصابة بالسعال لديهم بنسبة 30%، ما يعني أن العقار كان أفضل بنسبة 37% فقط من العقار الوهمي.
ولكنهم قالوا إن النتائج ما زالت تظهر تأثيرا كبيرا، ويأملون أن تؤكد تجربتان أكبر بكثير، تضمان أكثر من 1800 مشارك، قوة العلاج. 
وهناك حاجة ماسة لهذه التجارب، المقرر أن تكشف عن نتائجها الأولية بحلول نهاية العام، قبل إمكانية حصول العقار على ترخيص طبي.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

إرتفعت الآمال بتطوير أول علاج جديد للسعال منذ 50 عامًا، بعد أن أظهر علماء أنّه يمكن تخفيف الأعراض باستخدام أقراص يجب تناولها مرتين يوميًا.
ووجد أطباء من جامعة مانشستر، أن عقارا جديدا يسمى gefapixant، قد يخفف السعال بنسبة الثلثين.
وكُشف عن العلاج في تجربتين لمساعدة الأفراد المصابين بالسعال المزمن بشكل كبير، بما في ذلك أولئك الذين عانوا من السعال لأكثر من 8 أسابيع.
وفي الوقت الحالي، لا توجد طريقة لعلاج هؤلاء المرضى، الذين أصيب بعضهم بسعال دائم لسنوات.
ومع مرور الوقت، يأمل العلماء أن يجري توفير العقار لملايين الأفراد، الذين يعانون من سعال شائع.
وقال رئيس الدراسة، البروفيسور جاكي سميث، الذي يعالج المرضى في مستشفى Wythenshawe في مانشستر: "هذا العقار له آفاق مثيرة لدى المرضى الذين يعانون من حالة السعال المزمن في كثير من الأحيان. وتعد العلاجات الفعالة للسعال حاجة سريرية كبيرة لم تلب الاحتياجات الطبية، مع عدم اعتماد علاجات جديدة لأكثر من 50 عاما. ويجري إنفاق مليارات الجنيهات سنويا على عقاقير السعال والبرد، التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، على الرغم من عدم وجود أدلة تدعم فعاليتها، والمخاوف بشأن إمكانية إساءة الاستخدام".
وأظهرت دراسة شملت 253 مريضا، نُشرت في مجلة "لانسيت" للطب التنفسي، أن جرعة مقدارها 50 ملغ من العقار قللت من تواتر السعال بنسبة 67%، قبل أن يبدأ المرضى بتناول الأقراص.
وفوجئ الباحثون برؤية أن أولئك الذين تناولوا قرص "دواء وهمي"، انخفض معدل الإصابة بالسعال لديهم بنسبة 30%، ما يعني أن العقار كان أفضل بنسبة 37% فقط من العقار الوهمي.
ولكنهم قالوا إن النتائج ما زالت تظهر تأثيرا كبيرا، ويأملون أن تؤكد تجربتان أكبر بكثير، تضمان أكثر من 1800 مشارك، قوة العلاج. 
وهناك حاجة ماسة لهذه التجارب، المقرر أن تكشف عن نتائجها الأولية بحلول نهاية العام، قبل إمكانية حصول العقار على ترخيص طبي.

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp