Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

الخارجية التونسية تدين الاعتداءات الصهيونيّة وتؤكد موقفها الثابت مع الشعب الفلسطيني

13 تشرين الثاني 19 - 13:00
مشاركة

نعت وزارة الخارجية التونسيّة الشهداء الذين سقطوا من جرّاء الاعتداءات المتكررة لقوات الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة.


الخارجيّة التونسيّة أكدت في بيان لها أمس الثلاثاء، موقف تونس "الثابت والمساند للشعب الفلسطينيّ"، ودعت المجتمع الدوليّ وخاصة الأمم المتحدة إلى "تحمّل مسؤولياته بتوفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطينيّ الأعزل والتدخل لوقف ما يتعرّض له من انتهاكات وجرائم واعتداءات سافرة". 

وأدانت الخارجية التونسيّة "كل أشكال العدوان على الشعب الفلسطيني وعلى كلّ شبر من أراضينا العربية في سوريا أو غيرها". 

ويستمر العدوان الصهيوني على قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي بعد اغتيال قائد سرايا القدس بمنطقة شمال قطاع غزة، وأحد أبرز المطلوبين للعدو، الشهيد بهاء أبو العطا.

رئيس الجمهورية التونسيّة الجديد قيس سعيّد، انتقد في سلسلة تغريدات له على "تويتر"، تطبيع بعض الحكام العرب مع العدو الصهيوني.

وقال سعيّد: "الصهاينة يقتلون أهلنا في غزة بطائراتهم ويجوعونهم بحصار ظالم، ويدنسون المسجد الأقصى .. وحكام العرب يلهثون وراء التطبيع!"

تصريح الخارجية التونسية الداعم للمقاومة الفلسطينية، يأتي بعد أيام من ‏إعفاء وزير الخارجية خميس الجهيناوي من منصبه، إثر حديث عن ارتباط إقالته بشكل كبير بمسألة التطبيع مع العدو الاسرائيلي.

وبدأت ملامح رفض الرئيس قيس سعيّد التعامل مع الجهيناوي منذ أول لقاء دبلوماسي رسميّ عقده مع وزير الخارجية الألماني بعد انتخابه رئيساً.

وغيّب سعيّد الجهيناوي عن اللقاء لأسباب تخصّ موقفه من التطبيع مع الكيان الصهيوني، خاصة أنّ وزير الخارجيّة السابق كان كان مدير مكتب الاتصال الذي فتحته تونس في تل أبيب أواسط التسعينيات. 

سعيّد كان قد اعتبر خلال حملته الانتخابية في الاستحقاق الانتخابي أنّ التعامل مع الكيان الصهيوني "خيانة عظمى"، ودعا بعد فوزه إلى حمل العلم الفلسطيني إلى جانب العلم التونسيّ. 

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

فلسطينيات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

نعت وزارة الخارجية التونسيّة الشهداء الذين سقطوا من جرّاء الاعتداءات المتكررة لقوات الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة.

الخارجيّة التونسيّة أكدت في بيان لها أمس الثلاثاء، موقف تونس "الثابت والمساند للشعب الفلسطينيّ"، ودعت المجتمع الدوليّ وخاصة الأمم المتحدة إلى "تحمّل مسؤولياته بتوفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطينيّ الأعزل والتدخل لوقف ما يتعرّض له من انتهاكات وجرائم واعتداءات سافرة". 

وأدانت الخارجية التونسيّة "كل أشكال العدوان على الشعب الفلسطيني وعلى كلّ شبر من أراضينا العربية في سوريا أو غيرها". 

ويستمر العدوان الصهيوني على قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي بعد اغتيال قائد سرايا القدس بمنطقة شمال قطاع غزة، وأحد أبرز المطلوبين للعدو، الشهيد بهاء أبو العطا.

رئيس الجمهورية التونسيّة الجديد قيس سعيّد، انتقد في سلسلة تغريدات له على "تويتر"، تطبيع بعض الحكام العرب مع العدو الصهيوني.

وقال سعيّد: "الصهاينة يقتلون أهلنا في غزة بطائراتهم ويجوعونهم بحصار ظالم، ويدنسون المسجد الأقصى .. وحكام العرب يلهثون وراء التطبيع!"

تصريح الخارجية التونسية الداعم للمقاومة الفلسطينية، يأتي بعد أيام من ‏إعفاء وزير الخارجية خميس الجهيناوي من منصبه، إثر حديث عن ارتباط إقالته بشكل كبير بمسألة التطبيع مع العدو الاسرائيلي.

وبدأت ملامح رفض الرئيس قيس سعيّد التعامل مع الجهيناوي منذ أول لقاء دبلوماسي رسميّ عقده مع وزير الخارجية الألماني بعد انتخابه رئيساً.

وغيّب سعيّد الجهيناوي عن اللقاء لأسباب تخصّ موقفه من التطبيع مع الكيان الصهيوني، خاصة أنّ وزير الخارجيّة السابق كان كان مدير مكتب الاتصال الذي فتحته تونس في تل أبيب أواسط التسعينيات. 

سعيّد كان قد اعتبر خلال حملته الانتخابية في الاستحقاق الانتخابي أنّ التعامل مع الكيان الصهيوني "خيانة عظمى"، ودعا بعد فوزه إلى حمل العلم الفلسطيني إلى جانب العلم التونسيّ. 

فلسطينيات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp