Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
تكنولوجيا وطب
إسلاميّات
فلسطينيات
تغطيات وتقارير
مع السيّد
المزيد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

وزارة الخارجية التركيَّة تستدعي دبلوماسياً أميركياً بسبب تغريدة

مشاركة

قدَّمت وزارة الخارجية التركية، أمس الأحد، احتجاجاً للولايات المتحدة عبر القائم بأعمال السفير الأميركي في أنقرة، بعد إعجاب حساب السفارة الأميركية على "تويتر" بتغريدة عن زعيم حزب الحركة القومية دولت بهجلي.


وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في تصريح للصحافيين في أنقرة، اليوم، إنَّ "مساعدي التقى القائم بأعمال السفارة الأميركية على خلفية حادثة الإعجاب بتغريدة لعضو بمنظمة غولن الإرهابية.
أبلغونا أنّ الإعجاب حدث بالخطأ، وأنه تم تصحيح الوضع". وأضاف أنَّ تركيا أبدت الاحتجاج اللازم على هذا التصرف.

وجاء في التغريدة التي أعجبت بها السفارة الأميركية أنَّ على أنقرة الاستعداد لمشهد سياسيّ يغيب عنه بهجلي، ما يثير التكهّنات بشأن مدى خطورة حالته الصحّية.
ويأتي الخلاف في وقت تتَّسم العلاقات بين الدولتين، الشريكتين في حلف شمال الأطلسي، بالتوتر، بسبب تهديد تركيا بتنفيذ توغل عسكري في شمال شرق سوريا، بعد اتهام أنقرة لواشنطن بالمماطلة في جهود مشتركة لإقامة منطقة آمنة على الحدود التركية السورية.

ويقود بهجلي حزب الحركة القومية، الحليف لحزب العدالة والتنمية الحاكم، بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان.
وخاض الحزبان الانتخابات البرلمانية والرئاسية، العام الماضي، في إطار تحالف، ما جعلهما يمثلان الأغلبية في البرلمان.

وقالت وزارة الخارجية التركية إنها استدعت القائم بالأعمال الأميركي إلى الوزارة، وطلبت تفسيراً "صريحاً وواضحاً" للواقعة.

وذكر حزب العدالة والتنمية عبر حسابه على "تويتر" أنَّ المستخدم الذي نشر تلك التغريدة مطلوب لصلاته المحتملة بشبكة فتح الله غولن، رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة، والذي تقول أنقرة إنه دبَّر محاولة الانقلاب في تموز/ يوليو 2016.

وقال المتحدّث باسم حزب العدالة والتنمية، عمر جليك، إنَّ وزارة الخارجية الأميركية والسفارة بحاجة إلى التحقّق من الأمر، وإنَّ الاكتفاء بالاعتذار لن يفي بالغرض.

وأضاف على "تويتر": "يظهر ذلك أنّ بعض من توظّفهم السفارة يبذلون جهداً خاصّاً لإلحاق الضّرر بالعلاقة بين البلدين. وتحتاج سفارة الولايات المتحدة إلى محاولة فهم تركيا، ليس من خلال الأشخاص الَّذين لهم صلات بمنظَّمات إرهابية، بل من خلال الأشخاص الذين بوسعهم القيام بتحليلات سليمة".

ونشرت السفارة الأميركية اعتذاراً على "تويتر" في وقت متأخر من مساء أمس. وقالت في الاعتذار: "في وقت سابق اليوم، أُعجب حساب سفارتنا على تويتر بتغريدة بطريق الخطأ. نأسف على الخطأ، ونعتذر عن أيّ لبس". واختفت التغريدة عن صفحة السفارة.

وقال نائب رئيس حزب الحركة القومية، سميح يالجين، على "تويتر"، في وقت متأخّر مساء أمس، إنَّ بهجلي تعافى، وسيعود إلى العمل هذا الأسبوع.

وشهدت العلاقات الأميركيَّة - التركيّة ضغوطاً في السنوات القليلة الماضية، بسبب عدد من القضايا، من بينها شراء تركيا منظومة دفاع صاروخية روسية، والخلاف بين البلدين بشأن السياسات المتّبعة في سوريا، واعتقال أميركيين وموظَّفين في القنصليَّة الأميركية في تركيا.


Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

عربي وإقليمي

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

قدَّمت وزارة الخارجية التركية، أمس الأحد، احتجاجاً للولايات المتحدة عبر القائم بأعمال السفير الأميركي في أنقرة، بعد إعجاب حساب السفارة الأميركية على "تويتر" بتغريدة عن زعيم حزب الحركة القومية دولت بهجلي.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، في تصريح للصحافيين في أنقرة، اليوم، إنَّ "مساعدي التقى القائم بأعمال السفارة الأميركية على خلفية حادثة الإعجاب بتغريدة لعضو بمنظمة غولن الإرهابية.
أبلغونا أنّ الإعجاب حدث بالخطأ، وأنه تم تصحيح الوضع". وأضاف أنَّ تركيا أبدت الاحتجاج اللازم على هذا التصرف.

وجاء في التغريدة التي أعجبت بها السفارة الأميركية أنَّ على أنقرة الاستعداد لمشهد سياسيّ يغيب عنه بهجلي، ما يثير التكهّنات بشأن مدى خطورة حالته الصحّية.
ويأتي الخلاف في وقت تتَّسم العلاقات بين الدولتين، الشريكتين في حلف شمال الأطلسي، بالتوتر، بسبب تهديد تركيا بتنفيذ توغل عسكري في شمال شرق سوريا، بعد اتهام أنقرة لواشنطن بالمماطلة في جهود مشتركة لإقامة منطقة آمنة على الحدود التركية السورية.

ويقود بهجلي حزب الحركة القومية، الحليف لحزب العدالة والتنمية الحاكم، بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان.
وخاض الحزبان الانتخابات البرلمانية والرئاسية، العام الماضي، في إطار تحالف، ما جعلهما يمثلان الأغلبية في البرلمان.

وقالت وزارة الخارجية التركية إنها استدعت القائم بالأعمال الأميركي إلى الوزارة، وطلبت تفسيراً "صريحاً وواضحاً" للواقعة.

وذكر حزب العدالة والتنمية عبر حسابه على "تويتر" أنَّ المستخدم الذي نشر تلك التغريدة مطلوب لصلاته المحتملة بشبكة فتح الله غولن، رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة، والذي تقول أنقرة إنه دبَّر محاولة الانقلاب في تموز/ يوليو 2016.

وقال المتحدّث باسم حزب العدالة والتنمية، عمر جليك، إنَّ وزارة الخارجية الأميركية والسفارة بحاجة إلى التحقّق من الأمر، وإنَّ الاكتفاء بالاعتذار لن يفي بالغرض.

وأضاف على "تويتر": "يظهر ذلك أنّ بعض من توظّفهم السفارة يبذلون جهداً خاصّاً لإلحاق الضّرر بالعلاقة بين البلدين. وتحتاج سفارة الولايات المتحدة إلى محاولة فهم تركيا، ليس من خلال الأشخاص الَّذين لهم صلات بمنظَّمات إرهابية، بل من خلال الأشخاص الذين بوسعهم القيام بتحليلات سليمة".

ونشرت السفارة الأميركية اعتذاراً على "تويتر" في وقت متأخر من مساء أمس. وقالت في الاعتذار: "في وقت سابق اليوم، أُعجب حساب سفارتنا على تويتر بتغريدة بطريق الخطأ. نأسف على الخطأ، ونعتذر عن أيّ لبس". واختفت التغريدة عن صفحة السفارة.

وقال نائب رئيس حزب الحركة القومية، سميح يالجين، على "تويتر"، في وقت متأخّر مساء أمس، إنَّ بهجلي تعافى، وسيعود إلى العمل هذا الأسبوع.

وشهدت العلاقات الأميركيَّة - التركيّة ضغوطاً في السنوات القليلة الماضية، بسبب عدد من القضايا، من بينها شراء تركيا منظومة دفاع صاروخية روسية، والخلاف بين البلدين بشأن السياسات المتّبعة في سوريا، واعتقال أميركيين وموظَّفين في القنصليَّة الأميركية في تركيا.


عربي وإقليمي
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp