Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
تكنولوجيا وطب
إسلاميّات
فلسطينيات
تغطيات وتقارير
مع السيّد
المزيد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

فتاوى صوتيّة وبالرسوم المتحركة

20 تشرين الثاني 18 - 09:20
مشاركة
أصدرت دار الإفتاء المصريّة أولى فتاواها بالرسوم المتحركة، الفتوى التي نشرت في شكل فيديو على صفحة دار الإفتاء على "فيس بوك"، تتعلّق بالمولد النبوي الجديد، وتأتي ضمن سلسلة من الفتاوى التي سيتمّ تقديمها بالطريقة نفسها، من أجل وصول وانتشار أكبر لتلك الفتاوى، في محاولة للوصول إلى شرائح عمرية واجتماعية جديدة، وبشكلٍ يسعى لمحاربة التطرّف الديني وأفكاره.

وقالت دار الإفتاء المصرية، إن إنشاء تلك الوحدة، يأتي «استمراراً لمجهوداتها في حربها ضدّ الفكر المتطرّف بالوسائل الحديثة كافة.
وأكدت دار الإفتاء، في بيانٍ لها أول من أمس، أنها «ستعمل عبر الوحدة الجديدة التي أنشأتها مؤخراً، على عرض الأفكار المغلوطة التي تردّدها جماعات الظلام، ثم الردّ عليها ودحضها بطريقة ميسّرة، عن طريق تقديم المعلومات والفهم الصحيح عبر تقنيات الرسوم المتحركة». وتزامناً مع قرب المولد النبوي الشّريف، تعتزم دار الإفتاء إطلاق عدة فيديوهات للرسوم المتحركة، تردّ فيها على من يحرّمون الاحتفال بمولد النبي (ص) والفرح به، ومن يحرّمون شراء حلوى المولد وغيرها من الأفكار المتشدّدة، تتبعها مجموعة أخرى للردّ على دعاوى التكفير، وقتل الأبرياء، وتصحيح مفهوم الجهاد، والخلافة، وغيرها من دعاوى المتطرّفين.
وقال الدكتور إبراهيم نجم مستشار مفتي الجمهورية، إنّ وحدة «الأنيميشن» الجديدة التي أنشأتها دار الإفتاء، تأتي ضمن الإطار العام الذي ورد في أفكار وتوصيات مؤتمر الأمانة العامة لدور الإفتاء في العالم الّذي انعقد منتصف الشهر الماضي.
وأشار إلى أنّ توصيات المؤتمر اشتملت على ضرورة ابتكار الأساليب والوسائل الجذابة والفعالة التي تحول دون التمدّد الفكري لتيارات الإرهاب التي تتخذ من الفتوى سلاحاً فتاكاً لتنفيذ أجندات خارجية تسعى إلى التخريب في أعماق دول العالم المستهدفة من جماعات الظلام، ومن بينها مصر.
وأوضح أن الوحدة الجديدة ستكون متخصّصة لإنتاج أفلام رسوم متحركة، لبلورة ردود قصيرة على دعاة التطرّف والإرهاب، في قوالب تكنولوجية حديثة تمكّنها من الوصول إلى الشرائح المتعدّدة داخل المجتمع، وخصوصاً فئات الشباب، وتردّ على الدعاية المضادة والمضللة من جانب الجماعات المتطرفة التي تنشط في مجالات التكنولوجيا والتصوير، لافتاً إلى أنها تستمدّ المادّة الإفتائيّة التي تعمل عليها من موادّ الرّصد التي تصل إليها الوحدة القائمة على المؤشّر العالمي للفتوى الذي أعلنت عنه دار الإفتاء مؤخّراً.
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

إسلاميّات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 18 ايلول

18 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

2018 يسألونك عن الانسان والحياة : 18 ايلول

18 أيلول 18

أصدرت دار الإفتاء المصريّة أولى فتاواها بالرسوم المتحركة، الفتوى التي نشرت في شكل فيديو على صفحة دار الإفتاء على "فيس بوك"، تتعلّق بالمولد النبوي الجديد، وتأتي ضمن سلسلة من الفتاوى التي سيتمّ تقديمها بالطريقة نفسها، من أجل وصول وانتشار أكبر لتلك الفتاوى، في محاولة للوصول إلى شرائح عمرية واجتماعية جديدة، وبشكلٍ يسعى لمحاربة التطرّف الديني وأفكاره.
وقالت دار الإفتاء المصرية، إن إنشاء تلك الوحدة، يأتي «استمراراً لمجهوداتها في حربها ضدّ الفكر المتطرّف بالوسائل الحديثة كافة.
وأكدت دار الإفتاء، في بيانٍ لها أول من أمس، أنها «ستعمل عبر الوحدة الجديدة التي أنشأتها مؤخراً، على عرض الأفكار المغلوطة التي تردّدها جماعات الظلام، ثم الردّ عليها ودحضها بطريقة ميسّرة، عن طريق تقديم المعلومات والفهم الصحيح عبر تقنيات الرسوم المتحركة». وتزامناً مع قرب المولد النبوي الشّريف، تعتزم دار الإفتاء إطلاق عدة فيديوهات للرسوم المتحركة، تردّ فيها على من يحرّمون الاحتفال بمولد النبي (ص) والفرح به، ومن يحرّمون شراء حلوى المولد وغيرها من الأفكار المتشدّدة، تتبعها مجموعة أخرى للردّ على دعاوى التكفير، وقتل الأبرياء، وتصحيح مفهوم الجهاد، والخلافة، وغيرها من دعاوى المتطرّفين.
وقال الدكتور إبراهيم نجم مستشار مفتي الجمهورية، إنّ وحدة «الأنيميشن» الجديدة التي أنشأتها دار الإفتاء، تأتي ضمن الإطار العام الذي ورد في أفكار وتوصيات مؤتمر الأمانة العامة لدور الإفتاء في العالم الّذي انعقد منتصف الشهر الماضي.
وأشار إلى أنّ توصيات المؤتمر اشتملت على ضرورة ابتكار الأساليب والوسائل الجذابة والفعالة التي تحول دون التمدّد الفكري لتيارات الإرهاب التي تتخذ من الفتوى سلاحاً فتاكاً لتنفيذ أجندات خارجية تسعى إلى التخريب في أعماق دول العالم المستهدفة من جماعات الظلام، ومن بينها مصر.
وأوضح أن الوحدة الجديدة ستكون متخصّصة لإنتاج أفلام رسوم متحركة، لبلورة ردود قصيرة على دعاة التطرّف والإرهاب، في قوالب تكنولوجية حديثة تمكّنها من الوصول إلى الشرائح المتعدّدة داخل المجتمع، وخصوصاً فئات الشباب، وتردّ على الدعاية المضادة والمضللة من جانب الجماعات المتطرفة التي تنشط في مجالات التكنولوجيا والتصوير، لافتاً إلى أنها تستمدّ المادّة الإفتائيّة التي تعمل عليها من موادّ الرّصد التي تصل إليها الوحدة القائمة على المؤشّر العالمي للفتوى الذي أعلنت عنه دار الإفتاء مؤخّراً.
إسلاميّات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp