Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

فضل الله في حفل تخرّج طلاب معهد عليّ الأكبر

26 تشرين الثاني 18 - 14:12
مشاركة
بمناسبة ولادة الرّسول الأكرم (ص)، رعى العلامة السيّد علي فضل الله حفل التخرج السنوي الَّذي أقامه معهد علي الأكبر المهني والتقني لطلابه الناجحين في الامتحانات الرسمية، في شهادتي البروفيه والبكالوريا الفنية، وذلك في قاعة مبرة الإمام الخوئي في الدوحة، بحضور عدد من الفاعليات الدينية والاجتماعية والتعليمية وأهالي الخرّيجين.

استهلّ الحفل بآياتٍ من الذكر الحكيم، فالنشيد الوطني اللّبناني، ثم قدَّم أطفال المبرة باقةً من الأناشيد بمناسبة ولادة الرسول الأكرم (ص). بعدها، ألقى العلامة فضل الله كلمهً عبَّر فيها عن سعادته بمشاركته في هذا اللّقاء التكريمي بنجاح الطلاب، واعتزازه الكبير بجهدهم وتفوّقهم، من خلال ما قدّموا من نتائج عالية رفعوا من خلالها اسم المعهد عالياً.
وأضاف سماحته: "هذه المسيرة ستستمرّ وستبقى متألقة، وسيبقى هذا المعهد على هذا الخطّ وهذا الطريق، في تخريجه المزيد من الأجيال التي ستساهم في نهضة هذا البلد"، طالباً من الخريجين أن يكونوا علامة فارقة في هذا المجتمع، من خلال المواقع التي سيتبوّأونها أو يعملون فيها، لأنهم يمثّلون مؤسّسة لها تاريخها وعنوانها في خدمة هذا الوطن وإنسانه.
واعتبر أنَّ هذه المعاهد تمثّل أحد أعمدة هذا الوطن وأركانه، مستغرباً تقليل البعض من أهمية التعليم المهني، الّذي دائماً ما ندعو إلى تطويره، من خلال سياسات وطنية تراعي حاجات سوق العمل، وتؤمّن كلّ المتطلبات للرفع من مستوى طلابه.
وخاطب المتخرّجين قائلاً: "المعهد حرص على أن يكون تخرجكم مع ولادة الرسول الأكرم (ص)، لتستلهموا العناصر الأساسية التي تمثّلت في شخصية النبي محمد (ص)، والتي نريد أن يتمثَّل بها كلّ واحد منكم، وهي الصدق والأمانة والعلم، وأن تترجموا حبّكم لرسول الله (ص) وأهل بيته (ع) سلوكاً وعملاً".
وتوجّه إليهم بالقول: "نريدكم أن تكونوا الأمناء على مصلحة الوطن وإنسانه، والصادقين في كلّ مواقع المسؤوليّة، لأنّ مشكلة هذا البلد، هي في الكثير ممن تصدّوا لمواقع المسؤوليّة، ولم يكونوا على قدر هذه الأمانة وهذا الصّدق وهذه الشفافيّة".
وهنّأ اللّبنانيّين بعيد الاستقلال، داعياً إلى تمتينه وتعزيزه، وحثّ الدّولة على تشجيع القطاعات الإنتاجية والمهنية ودعمها، والعمل على الاكتفاء الذّاتي، وعدم الارتهان للشّروط التي تفرض على البلد من أجل إعطائه بعض القروض والهبات، داعياً إلى تفعيل دور الجهات الرقابيّة، من أجل العمل على مواجهة الفساد، ووقف مزاريب الهدر والصّفقات، ومعالجة المديونيّة معالجة صحيحة لا ترهن البلد لأيّ جهة خارجيّة.
وختم سماحته قائلاً: "سنبقى نراهن على الصّورة المشرقة والجميلة لهذا البلد، من خلال الأجيال الواعدة والصّادقة التي ستبني وطناً يكون وطن المساواة والنزاهة والصدق".
Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

إسلاميّات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 18 ايلول

18 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

2018 يسألونك عن الانسان والحياة : 18 ايلول

18 أيلول 18

بمناسبة ولادة الرّسول الأكرم (ص)، رعى العلامة السيّد علي فضل الله حفل التخرج السنوي الَّذي أقامه معهد علي الأكبر المهني والتقني لطلابه الناجحين في الامتحانات الرسمية، في شهادتي البروفيه والبكالوريا الفنية، وذلك في قاعة مبرة الإمام الخوئي في الدوحة، بحضور عدد من الفاعليات الدينية والاجتماعية والتعليمية وأهالي الخرّيجين.
استهلّ الحفل بآياتٍ من الذكر الحكيم، فالنشيد الوطني اللّبناني، ثم قدَّم أطفال المبرة باقةً من الأناشيد بمناسبة ولادة الرسول الأكرم (ص). بعدها، ألقى العلامة فضل الله كلمهً عبَّر فيها عن سعادته بمشاركته في هذا اللّقاء التكريمي بنجاح الطلاب، واعتزازه الكبير بجهدهم وتفوّقهم، من خلال ما قدّموا من نتائج عالية رفعوا من خلالها اسم المعهد عالياً.
وأضاف سماحته: "هذه المسيرة ستستمرّ وستبقى متألقة، وسيبقى هذا المعهد على هذا الخطّ وهذا الطريق، في تخريجه المزيد من الأجيال التي ستساهم في نهضة هذا البلد"، طالباً من الخريجين أن يكونوا علامة فارقة في هذا المجتمع، من خلال المواقع التي سيتبوّأونها أو يعملون فيها، لأنهم يمثّلون مؤسّسة لها تاريخها وعنوانها في خدمة هذا الوطن وإنسانه.
واعتبر أنَّ هذه المعاهد تمثّل أحد أعمدة هذا الوطن وأركانه، مستغرباً تقليل البعض من أهمية التعليم المهني، الّذي دائماً ما ندعو إلى تطويره، من خلال سياسات وطنية تراعي حاجات سوق العمل، وتؤمّن كلّ المتطلبات للرفع من مستوى طلابه.
وخاطب المتخرّجين قائلاً: "المعهد حرص على أن يكون تخرجكم مع ولادة الرسول الأكرم (ص)، لتستلهموا العناصر الأساسية التي تمثّلت في شخصية النبي محمد (ص)، والتي نريد أن يتمثَّل بها كلّ واحد منكم، وهي الصدق والأمانة والعلم، وأن تترجموا حبّكم لرسول الله (ص) وأهل بيته (ع) سلوكاً وعملاً".
وتوجّه إليهم بالقول: "نريدكم أن تكونوا الأمناء على مصلحة الوطن وإنسانه، والصادقين في كلّ مواقع المسؤوليّة، لأنّ مشكلة هذا البلد، هي في الكثير ممن تصدّوا لمواقع المسؤوليّة، ولم يكونوا على قدر هذه الأمانة وهذا الصّدق وهذه الشفافيّة".
وهنّأ اللّبنانيّين بعيد الاستقلال، داعياً إلى تمتينه وتعزيزه، وحثّ الدّولة على تشجيع القطاعات الإنتاجية والمهنية ودعمها، والعمل على الاكتفاء الذّاتي، وعدم الارتهان للشّروط التي تفرض على البلد من أجل إعطائه بعض القروض والهبات، داعياً إلى تفعيل دور الجهات الرقابيّة، من أجل العمل على مواجهة الفساد، ووقف مزاريب الهدر والصّفقات، ومعالجة المديونيّة معالجة صحيحة لا ترهن البلد لأيّ جهة خارجيّة.
وختم سماحته قائلاً: "سنبقى نراهن على الصّورة المشرقة والجميلة لهذا البلد، من خلال الأجيال الواعدة والصّادقة التي ستبني وطناً يكون وطن المساواة والنزاهة والصدق".
إسلاميّات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp