Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
تكنولوجيا وطب
إسلاميّات
فلسطينيات
تغطيات وتقارير
مع السيّد
المزيد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

علماء يكتشفون "أنزيما" مضادا للشيخوخة

03 آب 20 - 18:30
مشاركة

أشارت دراسة أعدها باحثون في المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا "KAIST"، إلى إمكانية إيجاد علاجات مضادة للشيخوخة وذلك من خلال اكتشافهم لأنزيم AMPK.


ووجدت الدراسة، التي أجريت على الخلايا البشرية والديدان الأسطوانية، أن الأنزيم الذي يسمى AMPK، أو أنزيم البروتين المنشط بأحادي فوسفات الأدينوسين، يعمل كبديل لأنزيمات الأيض في الخلايا الحية.

ويوصف هذا الأنزيم بأنه "طلقة سحرية" ذات مزايا صحية عظيمة وهائلة، يعمل على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وإطالة العمر، من خلال رفعه مستويات الطاقة في الخلايا الحية.

وكشفت الدراسة التي نشرت نتائجها في دورية "ساينس أدفانسز"، أن زيادة أنزيم AMPK في الخلايا الحيوانية أدى إلى زيادة ملحوظة في طول العمر، مما حدا بالباحثين لإجراء المزيد من البحوث حول آلية عمل هذا الأنزيم.

وركزت الأبحاث في إجراء التجارب على أحد أنواع الديدان الأسطوانية الصغيرة والتي عادة ما يستخدمها الباحثون كأنموذج للبحوث العمرية.

واكتشف الباحثون أنزيما يسمى VRK-1 والذي يعمل جنبا إلى جنب مع AMPK في تنظيم عمليات الطاقة في الخلية الحية.

وبحسب الدراسة فإن تعزيز الأنزيم VRK-1 في الديدان الأسطوانية أطال من عمر الكائن الحي من خلال تحفيزه نشاط AMPK، وعندما تم تثبيط عمل الأنزيم VRK-1 انخفضت أعمار الديدان.

وبيّنت الدراسة أن آلية عمل هذين الأنزيمين توجد في الخلايا البشرية، مما يشير إلى أنه من الممكن أن تتكرر النتائج في إطالة عمر الإنسان كما حدث في الديدان الأسطوانية.

وتعليقا على النتائج التي تمّ التوصل إليها، قال سيونغ جاي لي، الذي قاد الدراسة، إن هذا الأبحاث تثير الاهتمام حول آلية عمل أنزيم VRK-1 والذي يمكن أن يكون عاملا مساعدا في إطالة عمر الإنسان، مما يعني أنه يمكن الشروع في تطوير الأدوية التي تحفّز من نشاط الأنزيم لدى البشر.

وأشار سيونغ إلى أنه من المبكر جدا إجراء أبحاث معملية لمعرفة مدى فعالية إنزيم VRK-1 في الكائنات الحية الأكثر تعقيدا مثل القوارض، مضيفا أن "نجاح التجارب باستخدام إنزيم VRK-1 وAMPK في الخلايا البشرية يقودنا إلى الاستدلال بأن من الممكن أن ينجح أيضا في عدد من الكائنات الحية الأكثر تعقيدا. لكن لا يزال من غير الواضح كيف يمكن توظيف نتائج الدراسة في التركيبات الدوائية".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

أشارت دراسة أعدها باحثون في المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا "KAIST"، إلى إمكانية إيجاد علاجات مضادة للشيخوخة وذلك من خلال اكتشافهم لأنزيم AMPK.

ووجدت الدراسة، التي أجريت على الخلايا البشرية والديدان الأسطوانية، أن الأنزيم الذي يسمى AMPK، أو أنزيم البروتين المنشط بأحادي فوسفات الأدينوسين، يعمل كبديل لأنزيمات الأيض في الخلايا الحية.

ويوصف هذا الأنزيم بأنه "طلقة سحرية" ذات مزايا صحية عظيمة وهائلة، يعمل على تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وإطالة العمر، من خلال رفعه مستويات الطاقة في الخلايا الحية.

وكشفت الدراسة التي نشرت نتائجها في دورية "ساينس أدفانسز"، أن زيادة أنزيم AMPK في الخلايا الحيوانية أدى إلى زيادة ملحوظة في طول العمر، مما حدا بالباحثين لإجراء المزيد من البحوث حول آلية عمل هذا الأنزيم.

وركزت الأبحاث في إجراء التجارب على أحد أنواع الديدان الأسطوانية الصغيرة والتي عادة ما يستخدمها الباحثون كأنموذج للبحوث العمرية.

واكتشف الباحثون أنزيما يسمى VRK-1 والذي يعمل جنبا إلى جنب مع AMPK في تنظيم عمليات الطاقة في الخلية الحية.

وبحسب الدراسة فإن تعزيز الأنزيم VRK-1 في الديدان الأسطوانية أطال من عمر الكائن الحي من خلال تحفيزه نشاط AMPK، وعندما تم تثبيط عمل الأنزيم VRK-1 انخفضت أعمار الديدان.

وبيّنت الدراسة أن آلية عمل هذين الأنزيمين توجد في الخلايا البشرية، مما يشير إلى أنه من الممكن أن تتكرر النتائج في إطالة عمر الإنسان كما حدث في الديدان الأسطوانية.

وتعليقا على النتائج التي تمّ التوصل إليها، قال سيونغ جاي لي، الذي قاد الدراسة، إن هذا الأبحاث تثير الاهتمام حول آلية عمل أنزيم VRK-1 والذي يمكن أن يكون عاملا مساعدا في إطالة عمر الإنسان، مما يعني أنه يمكن الشروع في تطوير الأدوية التي تحفّز من نشاط الأنزيم لدى البشر.

وأشار سيونغ إلى أنه من المبكر جدا إجراء أبحاث معملية لمعرفة مدى فعالية إنزيم VRK-1 في الكائنات الحية الأكثر تعقيدا مثل القوارض، مضيفا أن "نجاح التجارب باستخدام إنزيم VRK-1 وAMPK في الخلايا البشرية يقودنا إلى الاستدلال بأن من الممكن أن ينجح أيضا في عدد من الكائنات الحية الأكثر تعقيدا. لكن لا يزال من غير الواضح كيف يمكن توظيف نتائج الدراسة في التركيبات الدوائية".

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp