Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

«تغيّرات هيكلية» في كوفيد- 19

12 تشرين الأول 20 - 11:30
مشاركة

شهدت منطقة نائية قرب أقصى جنوب قارة أميركا الجنوبية، موجة عدوى ثانية عنيفة لفيروس كورونا في الأسابيع القليلة الماضية، فيما يعكف العلماء في تشيلي على دراسة طفرة محتملة للفيروس. والمنطقة المذكورة تُعرف بإسم ماجالان، هي منطقة برية نائية إلى حد كبير، مليئة بالأنهر الجليدية وتتخللها بلدات صغيرة، وشهدت ارتفاعاً ملحوظاً في إصابات «كوفيد -19» في أيلول وتشرين الأول، بعد الموجة الأولى هذا العام.

 
وقال مارسيلو نافاريتي، وهو طبيب في جامعة ماجالان، إنّ الباحثين اكتشفوا «تغيّرات هيكلية» في نتوءات فيروس كورونا التي تميّز شكله التاجي وتمكّنه من الارتباط بخلايا المريض. وأوضح، أنّ الأبحاث جارية لفهم الطفرة المحتملة وتأثيراتها على البشر بشكل أفضل، علماً أنّ حدوث الطفرات سمة مميزة لمعظم الفيروسات المعروفة.

وأضاف: «الشيء الوحيد الذي نعرفه حتى الآن، هو أنّ هذا يتزامن مع موجة ثانية شديدة الحدّة في المنطقة». وتقترب المستشفيات من الإشغال الكامل في المنطقة المتضررة بشدّة. وقال مسؤولو وزارة الصحة في تشيلي، إنّهم بدأوا في نقل المرضى من المنطقة إلى العاصمة سانتياغو.

وأشارت دراسات أخرى خارج تشيلي أيضاً، إلى أنّ فيروس كورونا يمكن أن يتطور، بينما يتكيّف مع مضيفيه من البشر. وخلصت دراسة أولية حلّلت بنية الفيروس بعد موجتين من العدوى في مدينة هيوستون الأميركية، إلى أنّ سلالة شديدة العدوى هيمنت على العينات الحديثة.

وأقرّ نافاريتي بحدوث طفرات مماثلة في أماكن أخرى، لكنه قال إنّ العزلة النسبية والمناخ القاسي في منطقة ماجالان المعروفة بالبرد والرياح ربما يكونان قد فاقما تأثيراتها. ويقول العلماء إنّ الطفرات قد تجعل الفيروس أكثر قدرة على العدوى، لكنها لا تجعله بالضرورة أكثر فتكاً، كما أنّها لا تمنع فعالية أي لقاح محتمل.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

شهدت منطقة نائية قرب أقصى جنوب قارة أميركا الجنوبية، موجة عدوى ثانية عنيفة لفيروس كورونا في الأسابيع القليلة الماضية، فيما يعكف العلماء في تشيلي على دراسة طفرة محتملة للفيروس. والمنطقة المذكورة تُعرف بإسم ماجالان، هي منطقة برية نائية إلى حد كبير، مليئة بالأنهر الجليدية وتتخللها بلدات صغيرة، وشهدت ارتفاعاً ملحوظاً في إصابات «كوفيد -19» في أيلول وتشرين الأول، بعد الموجة الأولى هذا العام.
 
وقال مارسيلو نافاريتي، وهو طبيب في جامعة ماجالان، إنّ الباحثين اكتشفوا «تغيّرات هيكلية» في نتوءات فيروس كورونا التي تميّز شكله التاجي وتمكّنه من الارتباط بخلايا المريض. وأوضح، أنّ الأبحاث جارية لفهم الطفرة المحتملة وتأثيراتها على البشر بشكل أفضل، علماً أنّ حدوث الطفرات سمة مميزة لمعظم الفيروسات المعروفة.

وأضاف: «الشيء الوحيد الذي نعرفه حتى الآن، هو أنّ هذا يتزامن مع موجة ثانية شديدة الحدّة في المنطقة». وتقترب المستشفيات من الإشغال الكامل في المنطقة المتضررة بشدّة. وقال مسؤولو وزارة الصحة في تشيلي، إنّهم بدأوا في نقل المرضى من المنطقة إلى العاصمة سانتياغو.

وأشارت دراسات أخرى خارج تشيلي أيضاً، إلى أنّ فيروس كورونا يمكن أن يتطور، بينما يتكيّف مع مضيفيه من البشر. وخلصت دراسة أولية حلّلت بنية الفيروس بعد موجتين من العدوى في مدينة هيوستون الأميركية، إلى أنّ سلالة شديدة العدوى هيمنت على العينات الحديثة.

وأقرّ نافاريتي بحدوث طفرات مماثلة في أماكن أخرى، لكنه قال إنّ العزلة النسبية والمناخ القاسي في منطقة ماجالان المعروفة بالبرد والرياح ربما يكونان قد فاقما تأثيراتها. ويقول العلماء إنّ الطفرات قد تجعل الفيروس أكثر قدرة على العدوى، لكنها لا تجعله بالضرورة أكثر فتكاً، كما أنّها لا تمنع فعالية أي لقاح محتمل.

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp