Logo Logo
الرئيسية
البرامج
جدول البرامج
الأخبار
مع السيّد
اجتماعي
مُسلسلات
تربوي
ديني
المزيد
البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

للمتعافين من كورونا: لا تطمئنوا!

28 تشرين الأول 20 - 17:00
مشاركة

حذّر باحثون في بريطانيا من «انخفاض سريع» في مستويات الأجسام المضادة لدى المتعافين من كوفيد-19.
وتؤدي الأجسام المضادة دوراً أساسياً في أجهزة المناعة لدينا، وتمنع الفيروسات من الدخول إلى خلايا الجسم. ووجد باحثون في جامعة «إمبريال كوليدج لندن» أنّ عدد الأشخاص الذين ثبت وجود أجسام مضادة لديهم، انخفض مستواها بنسبة 26 في المئة.

وقال فريق الباحثين إنّ المناعة تتلاشى، كما يبدو، وهو ما يعني احتمال الإصابة بالفيروس عدة مرات. وأجرى أكثر من 350 ألف شخص في إنكلترا اختبار الأجسام المضادة في إطار الدراسة.
وفي المرحلة الأولى، تبيّن أنّ 60 شخصاً من كلّ 1000 لديهم أجسام مضادة. ولكن في آخر مرحلة من الاختبارات، ظهرت الأجسام المضادة لدى 44 شخصاً فقط من بين كلّ 1000. وذلك يعني أنّ عدد من لديهم أجسام مضادة انخفض بنسبة أكثر من 25 في المئة في الفترة الممتدة بين الصيف والخريف.
وقال البروفسور هيلين وارد: «المناعة تتلاشى بسرعة كبيرة. مَضت 3 أشهر فقط على جولة الاختبارات الأولى، والآن نرى انخفاضاً في الأجسام المضادة بنسبة 26 في المئة».
ويظهر انخفاض مستوى الأجسام المضادة بنسبة كبيرة لدى من تَخطّى عمره الـ65، مقارنة مع مجموعات الشباب التي خضعت للاختبار. ويظهر انخفاضها أيضاً لدى أولئك التي لا تظهر عليهم أعراض بنسبة أكبر من الذين يعانون أعراضاً شديدة.
وأشار الباحثون الى أنّ عدد الأجسام المضادة كان مرتفعاً لدى العاملين في القطاع الصحي، بسبب تعرضهم بشكل دائم للفيروس.
وعادةً ما تلتصق الأجسام المضادة بسطح فيروس كورونا، وتمنعه من الوصول إلى خلايا أجسادنا، وتحفّز نشاط جهاز المناعة. وقالت الأستاذة ويندي باركلي: «يبدو أنّ المناعة تتلاشى بذات مستوى انخفاض عدد الأجسام المضادة، وهذا دليل على انحدارها».
وهناك حالات نادرة لأشخاص أصيبوا مرتين بفيروس كوفيد-19. ورغم ذلك يحذر الباحثون من أنّ هذا قد يكون سببه المناعة التي بدأت بالتلاشي. وهناك أمل بأن تكون الموجة الثانية من تفشي الفيروس أقلّ فتكاً من الأولى، حتى لو كان مستوى المناعة منخفضاً، لأنه يجدر بالجسم أن يملك «ذاكرة مناعية» من جرّاء الإصابة الأولى ويُدرك كيف يواجه المرض.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

حذّر باحثون في بريطانيا من «انخفاض سريع» في مستويات الأجسام المضادة لدى المتعافين من كوفيد-19.
وتؤدي الأجسام المضادة دوراً أساسياً في أجهزة المناعة لدينا، وتمنع الفيروسات من الدخول إلى خلايا الجسم. ووجد باحثون في جامعة «إمبريال كوليدج لندن» أنّ عدد الأشخاص الذين ثبت وجود أجسام مضادة لديهم، انخفض مستواها بنسبة 26 في المئة.
وقال فريق الباحثين إنّ المناعة تتلاشى، كما يبدو، وهو ما يعني احتمال الإصابة بالفيروس عدة مرات. وأجرى أكثر من 350 ألف شخص في إنكلترا اختبار الأجسام المضادة في إطار الدراسة.
وفي المرحلة الأولى، تبيّن أنّ 60 شخصاً من كلّ 1000 لديهم أجسام مضادة. ولكن في آخر مرحلة من الاختبارات، ظهرت الأجسام المضادة لدى 44 شخصاً فقط من بين كلّ 1000. وذلك يعني أنّ عدد من لديهم أجسام مضادة انخفض بنسبة أكثر من 25 في المئة في الفترة الممتدة بين الصيف والخريف.
وقال البروفسور هيلين وارد: «المناعة تتلاشى بسرعة كبيرة. مَضت 3 أشهر فقط على جولة الاختبارات الأولى، والآن نرى انخفاضاً في الأجسام المضادة بنسبة 26 في المئة».
ويظهر انخفاض مستوى الأجسام المضادة بنسبة كبيرة لدى من تَخطّى عمره الـ65، مقارنة مع مجموعات الشباب التي خضعت للاختبار. ويظهر انخفاضها أيضاً لدى أولئك التي لا تظهر عليهم أعراض بنسبة أكبر من الذين يعانون أعراضاً شديدة.
وأشار الباحثون الى أنّ عدد الأجسام المضادة كان مرتفعاً لدى العاملين في القطاع الصحي، بسبب تعرضهم بشكل دائم للفيروس.
وعادةً ما تلتصق الأجسام المضادة بسطح فيروس كورونا، وتمنعه من الوصول إلى خلايا أجسادنا، وتحفّز نشاط جهاز المناعة. وقالت الأستاذة ويندي باركلي: «يبدو أنّ المناعة تتلاشى بذات مستوى انخفاض عدد الأجسام المضادة، وهذا دليل على انحدارها».
وهناك حالات نادرة لأشخاص أصيبوا مرتين بفيروس كوفيد-19. ورغم ذلك يحذر الباحثون من أنّ هذا قد يكون سببه المناعة التي بدأت بالتلاشي. وهناك أمل بأن تكون الموجة الثانية من تفشي الفيروس أقلّ فتكاً من الأولى، حتى لو كان مستوى المناعة منخفضاً، لأنه يجدر بالجسم أن يملك «ذاكرة مناعية» من جرّاء الإصابة الأولى ويُدرك كيف يواجه المرض.

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp