البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

المقاومة الفلسطينية تدين إعدام الاحتلال مواطنا وتدعو لتفعيل المقاومة بالضفة

06 كانون الثاني 21 - 13:30
مشاركة

أدانت فصائل المقاومة الفلسطينية مساء يوم الثلاثاء إعدام قوات الاحتلال مواطنًا جنوبي محافظة بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة، داعية لتفعيل كافة وسائل المقاومة والمواجهة في الضفة المحتلة.


وأكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين على وجوب مواجهة الاحتلال بتفعيل كافة وسائل المقاومة في الضفة الغربية المحتلة، خاصة على الحواجز التي يتخذها الاحتلال نقاطا لاستهداف الشبان الفلسطينيين وإعدامهم بدم بارد وبحجج واهية.

وقالت الحركة في بيان "تواصل قوات الاحتلال جرائم الإعدام بدم بارد بحق الشبان الفلسطينيين على حواجز الموت المنتشرة في كافة محافظات الضفة الغربية المحتلة، والتي كان آخرها جريمة إعدام الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل".

وفي وقت سابق اليوم أعدم جنود الاحتلال الشاب اخليل من بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل، قرب مفترق "غوش عتصيون" الاستيطاني جنوب بيت لحم.

وأضافت "إذ ننعى الشهيد الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل، الذي ارتقى شهيدا على يد قوات الاحتلال التي أعدمته بدم بارد".

وشددت الجهاد على أن التصدي لهجمات المستوطنين وعربدتهم المتصاعدة هو السبيل لردعهم ولحماية أرضنا وشعبنا.

ولفتت إلى أن عودة التنسيق الأمني وتبجح المؤسسة الأمنية والعسكرية الصهيونية في تمجيد دور التنسيق الأمني في الحد من الأعمال الفدائية ضد قواته ومستوطنيه، كل ذلك يشجع جنود الاحتلال والمستوطنين على التغول والعربدة.

من جانبها، قالت حركة المجاهدين في بيان، "إن إطلاق النار على المواطن اخليل هي جريمة إعدام صهيونية تستوجب تصعيد المواجهة مع المحتل في كافة مناطق تواجده".

وتابعت "إننا إذ ننعى الشهيد لنؤكد أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً فهي الوقود الذي يزيد من لهب الثورة على الغاصب المحتل".

ودعت حركة المجاهدين أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس والداخل المحتل إلى إشعال الأرض الفلسطينية المحتلة تحت أقدام جنود الاحتلال ردًا وانتقامًا لدماء الشهيد اخليل.

كما وطالبت أبناء الأجهزة الأمنية في السلطة لتوجيه بنادقهم باتجاه الاحتلال ثأرُا لدماء شهدائنا وحماية لأبناء شعبنا في الضفة المحتلة.

ودعت حركة المجاهدين السلطة بإطلاق يد المقاومة لتقوم بدورها في لجم العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

من جهتها، قالت حركة فتح "الانتفاضة" إن إعدام جيش الاحتلال للمواطن اخليل، على دوار عتصيون جنوب بيت لحم يؤكد إجرام قادة الاحتلال.

وأكدت في بيان، أن هذه الجرائم التي يرتكبها الاحتلال في الضفة المحتلة ستكون دائماً وقوداً لثورة الشعب التي لن تتوقف إلا برحيل المحتل عن كامل الأراضي الفلسطينية.

وقالت "إن رد الشعب الفلسطيني على هذه الجرائم سيكون فعلًا مقاومًا جديدًا، وانتفاضة متواصلة".

ومساء اليوم استشهد فلسطيني برصاص الاحتلال، بعد إطلاق الجنود عليه النار بزعم نيته طعن جندي قرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقال الناشط في المقاومة الشعبية في بلدة بيت أمر يوسف أبو ماريا ، إن الشهيد هو الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل (25 عامًا) من بلدة بيت أمر في الخليل.

وأضاف أن "قوات الاحتلال أغلقت جميع مداخل البلدة، واقتحمت منزل عائلة الشهيد واستدعتها للتحقيق في مركز "عتصيون".

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

فلسطينيات

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

أدانت فصائل المقاومة الفلسطينية مساء يوم الثلاثاء إعدام قوات الاحتلال مواطنًا جنوبي محافظة بيت لحم بالضفة الغربية المحتلة، داعية لتفعيل كافة وسائل المقاومة والمواجهة في الضفة المحتلة.

وأكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين على وجوب مواجهة الاحتلال بتفعيل كافة وسائل المقاومة في الضفة الغربية المحتلة، خاصة على الحواجز التي يتخذها الاحتلال نقاطا لاستهداف الشبان الفلسطينيين وإعدامهم بدم بارد وبحجج واهية.

وقالت الحركة في بيان "تواصل قوات الاحتلال جرائم الإعدام بدم بارد بحق الشبان الفلسطينيين على حواجز الموت المنتشرة في كافة محافظات الضفة الغربية المحتلة، والتي كان آخرها جريمة إعدام الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل".

وفي وقت سابق اليوم أعدم جنود الاحتلال الشاب اخليل من بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل، قرب مفترق "غوش عتصيون" الاستيطاني جنوب بيت لحم.

وأضافت "إذ ننعى الشهيد الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل، الذي ارتقى شهيدا على يد قوات الاحتلال التي أعدمته بدم بارد".

وشددت الجهاد على أن التصدي لهجمات المستوطنين وعربدتهم المتصاعدة هو السبيل لردعهم ولحماية أرضنا وشعبنا.

ولفتت إلى أن عودة التنسيق الأمني وتبجح المؤسسة الأمنية والعسكرية الصهيونية في تمجيد دور التنسيق الأمني في الحد من الأعمال الفدائية ضد قواته ومستوطنيه، كل ذلك يشجع جنود الاحتلال والمستوطنين على التغول والعربدة.

من جانبها، قالت حركة المجاهدين في بيان، "إن إطلاق النار على المواطن اخليل هي جريمة إعدام صهيونية تستوجب تصعيد المواجهة مع المحتل في كافة مناطق تواجده".

وتابعت "إننا إذ ننعى الشهيد لنؤكد أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً فهي الوقود الذي يزيد من لهب الثورة على الغاصب المحتل".

ودعت حركة المجاهدين أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة والقدس والداخل المحتل إلى إشعال الأرض الفلسطينية المحتلة تحت أقدام جنود الاحتلال ردًا وانتقامًا لدماء الشهيد اخليل.

كما وطالبت أبناء الأجهزة الأمنية في السلطة لتوجيه بنادقهم باتجاه الاحتلال ثأرُا لدماء شهدائنا وحماية لأبناء شعبنا في الضفة المحتلة.

ودعت حركة المجاهدين السلطة بإطلاق يد المقاومة لتقوم بدورها في لجم العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني.

من جهتها، قالت حركة فتح "الانتفاضة" إن إعدام جيش الاحتلال للمواطن اخليل، على دوار عتصيون جنوب بيت لحم يؤكد إجرام قادة الاحتلال.

وأكدت في بيان، أن هذه الجرائم التي يرتكبها الاحتلال في الضفة المحتلة ستكون دائماً وقوداً لثورة الشعب التي لن تتوقف إلا برحيل المحتل عن كامل الأراضي الفلسطينية.

وقالت "إن رد الشعب الفلسطيني على هذه الجرائم سيكون فعلًا مقاومًا جديدًا، وانتفاضة متواصلة".

ومساء اليوم استشهد فلسطيني برصاص الاحتلال، بعد إطلاق الجنود عليه النار بزعم نيته طعن جندي قرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقال الناشط في المقاومة الشعبية في بلدة بيت أمر يوسف أبو ماريا ، إن الشهيد هو الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل (25 عامًا) من بلدة بيت أمر في الخليل.

وأضاف أن "قوات الاحتلال أغلقت جميع مداخل البلدة، واقتحمت منزل عائلة الشهيد واستدعتها للتحقيق في مركز "عتصيون".

فلسطينيات
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp