البث المباشر
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp
البحث

تحذير أمريكي: سلالات كورونا الجديدة قد تخدع اختبارات العدوى

11 كانون الثاني 21 - 15:30
مشاركة

أطلقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، اليوم الجمعة 8 يناير/كانون الثاني، تحذيرا من أن سلالات فيروس كورونا الجديد، يمكن أن تكون خادعة لاختبارات الإصابة والعدوى بـ”كوفيد 19″.


وأوضحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، بحسب ما نشرته شبكة “سي إن إن” الأمريكية أن مقدمي الرعاية الصحية والمختبرات لاحظوا أن المتغيرات الجينية لفيروس كورونا المستجد المعروفة باسم السلالات الجديدة سواء تلك الظاهرة في بريطانيا أو جنوب أفريقيا تظهر نتائج اختبارات خاطئة للإصابة بـ”كوفيد 19″.

وأظهرت نتائج الاختبارات أن سلالات كورونا الجديدة تظهر نتائج اختبار “كوفيد 19” سلبية بصورة خاطئة وخادعة، ما يمكن أن يسبب في انتشار أوسع للعدوى، ولفتت إلى أن النتائج السلبية الخاطئة تحدث مع اختبار الجزيئات التي حدثت فيها الطفرة، وهو ما قد يشكل خطرا كبيرا على محاصرة انتشار العدوى في مختلف المناطق.

وأوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بضرورة تكرار الاختبار لمن يشك في إصابتهم بعدوى “كورونا” أكثر من مرة للتأكد بصورة صحيحة من إصابته من عدمها.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مفوض إدارة الغذاء والدواء، ستيفن هان، قوله “ستواصل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، مراقبة المتغيرات الفيروسية الوراثية لفيروس كورونا المستجد، لضمان استمرار الاختبارات المصرح بها في تقديم نتائج دقيقة لمرضى كوفيد 19”.

وتابع هان بقوله “في هذا الوقت، نعتقد أن البيانات تشير إلى أن لقاحات كوفيد 19، المصرح بها حاليا قد تظل فعالة ضد هذه السلالة ولكن ينبغي تكرار الاختبار حتى لا تظهر أي نتائج خادعة. وستواصل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إبقاء مقدمي الرعاية الصحية والجمهور على علم بأي معلومات جديدة عند توفرها”.

وكانت دراسة علمية جديدة قد أكدت في وقت سابق، أن لقاح “فايزر” أثبت فعالية بصورة كبيرة ضد سلالتي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19” الجديدتين اللتين ظهرتا في بريطانيا وجنوب أفريقيا.

وأوضحت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية أن الدراسة الجديدة أثبتت فعالية تجاه كل الطفرات والمتغيرات، التي تطرأ على فيروس كورونا المستجد.

وتسببت تلك الطفرات قلقا عالميا في كونها أكثر انتشار وأسرع في العدوى، بسبب تغير طفيف في البروتين الذي يغلف الفيروس.

وتعمل معظم اللقاحات التي يتم طرحها في جميع أنحاء العالم على تدريب الجسم على التعرف على هذا البروتين ومكافحته.

وتعاونت شركة فايزر مع باحثين من الفرع الطبي بجامعة تكساس في غالفستون، لإجراء اختبارات معملية لمعرفة ما إذا كانت الطفرة تؤثر على قدرة اللقاح على القيام بذلك.

واستخدموا عينات دم من 20 شخصًا تلقوا اللقاح، من إنتاج شركة فايزر وشريكتها الألمانية “بيونتيك”، خلال دراسة كبيرة للحقن.

ونجحت الأجسام المضادة من متلقي اللقاح في مقاومة الفيروس في أطباق المختبر، وفقًا للدراسة، وعلى الرغم من أن الدراسة أولية ولم يراجعها الخبراء بعد، إلا أنها تعتبر خطوة أساسية للبحث الطبي.

وقال الدكتور فيليب دورميتسر، كبير المسؤولين العلميين بشركة فايزر: “كان اكتشافًا مطمئنًا للغاية، وهو أن هذه الطفرة على الأقل، والتي كانت واحدة من أكثر الأشياء التي يهتم بها الناس، لا يبدو أنها مشكلة للقاح”.

ووجدت دراسة فايزر الأخيرة أن اللقاح يبدو أنه يعمل ضد 15 طفرة فيروسية محتملة إضافية، لكن طفرة جنوب أفريقيا لم يكن من بين تلك التي تم اختبارها، حسبما قال دورميتسر إنه “التالي في القائمة، ولا داعي للقلق بشأنه”.

وقال دورميتسر إن “هذه ليست سوى بداية، فالمراقبة المستمرة لتغيرات الفيروس لمعرفة ما إذا كان أي منها قد يؤثر على تغطية اللقاح”.

Plus
T
Print
كلمات مفتاحية

تكنولوجيا وطب

يهمنا تعليقك

أحدث الحلقات

حكي مسؤول

برنامج حكي مسؤول - ملف الخصخصة في لبنان مع الباحث السياسيّ والإقتصاديّ غالب أبو مُصلح

27 شباط 19

يسألونك عن الانسان والحياة

برنامج يسألونك عن الانسان والحياة

27 شباط 19

المهم صحتك

المُهم صحتك: اليوم العالمي للصيادلة

26 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة :26 سبتمبر

26 أيلول 18

حكي مسؤول

حكي مسؤول: لبنان مهدد بصحة مواطنيه

25 أيلول 18

صوت حسيني

صوت حسيني: اللطمية.

25 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 25 سبتمبر

25 أيلول 18

صبح ومسا

..صبح ومسا: روح رياضية

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 24 ايلول

24 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 21 ايلول 2018

21 أيلول 18

احيوا امرنا

احيوا امرنا: 19 ايلول

19 أيلول 18

يسألونك عن الانسان والحياة

يسألونك عن الانسان والحياة : 19 ايلول 2018

19 أيلول 18

أطلقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، اليوم الجمعة 8 يناير/كانون الثاني، تحذيرا من أن سلالات فيروس كورونا الجديد، يمكن أن تكون خادعة لاختبارات الإصابة والعدوى بـ”كوفيد 19″.

وأوضحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، بحسب ما نشرته شبكة “سي إن إن” الأمريكية أن مقدمي الرعاية الصحية والمختبرات لاحظوا أن المتغيرات الجينية لفيروس كورونا المستجد المعروفة باسم السلالات الجديدة سواء تلك الظاهرة في بريطانيا أو جنوب أفريقيا تظهر نتائج اختبارات خاطئة للإصابة بـ”كوفيد 19″.

وأظهرت نتائج الاختبارات أن سلالات كورونا الجديدة تظهر نتائج اختبار “كوفيد 19” سلبية بصورة خاطئة وخادعة، ما يمكن أن يسبب في انتشار أوسع للعدوى، ولفتت إلى أن النتائج السلبية الخاطئة تحدث مع اختبار الجزيئات التي حدثت فيها الطفرة، وهو ما قد يشكل خطرا كبيرا على محاصرة انتشار العدوى في مختلف المناطق.

وأوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بضرورة تكرار الاختبار لمن يشك في إصابتهم بعدوى “كورونا” أكثر من مرة للتأكد بصورة صحيحة من إصابته من عدمها.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مفوض إدارة الغذاء والدواء، ستيفن هان، قوله “ستواصل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، مراقبة المتغيرات الفيروسية الوراثية لفيروس كورونا المستجد، لضمان استمرار الاختبارات المصرح بها في تقديم نتائج دقيقة لمرضى كوفيد 19”.

وتابع هان بقوله “في هذا الوقت، نعتقد أن البيانات تشير إلى أن لقاحات كوفيد 19، المصرح بها حاليا قد تظل فعالة ضد هذه السلالة ولكن ينبغي تكرار الاختبار حتى لا تظهر أي نتائج خادعة. وستواصل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إبقاء مقدمي الرعاية الصحية والجمهور على علم بأي معلومات جديدة عند توفرها”.

وكانت دراسة علمية جديدة قد أكدت في وقت سابق، أن لقاح “فايزر” أثبت فعالية بصورة كبيرة ضد سلالتي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19” الجديدتين اللتين ظهرتا في بريطانيا وجنوب أفريقيا.

وأوضحت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية أن الدراسة الجديدة أثبتت فعالية تجاه كل الطفرات والمتغيرات، التي تطرأ على فيروس كورونا المستجد.

وتسببت تلك الطفرات قلقا عالميا في كونها أكثر انتشار وأسرع في العدوى، بسبب تغير طفيف في البروتين الذي يغلف الفيروس.

وتعمل معظم اللقاحات التي يتم طرحها في جميع أنحاء العالم على تدريب الجسم على التعرف على هذا البروتين ومكافحته.

وتعاونت شركة فايزر مع باحثين من الفرع الطبي بجامعة تكساس في غالفستون، لإجراء اختبارات معملية لمعرفة ما إذا كانت الطفرة تؤثر على قدرة اللقاح على القيام بذلك.

واستخدموا عينات دم من 20 شخصًا تلقوا اللقاح، من إنتاج شركة فايزر وشريكتها الألمانية “بيونتيك”، خلال دراسة كبيرة للحقن.

ونجحت الأجسام المضادة من متلقي اللقاح في مقاومة الفيروس في أطباق المختبر، وفقًا للدراسة، وعلى الرغم من أن الدراسة أولية ولم يراجعها الخبراء بعد، إلا أنها تعتبر خطوة أساسية للبحث الطبي.

وقال الدكتور فيليب دورميتسر، كبير المسؤولين العلميين بشركة فايزر: “كان اكتشافًا مطمئنًا للغاية، وهو أن هذه الطفرة على الأقل، والتي كانت واحدة من أكثر الأشياء التي يهتم بها الناس، لا يبدو أنها مشكلة للقاح”.

ووجدت دراسة فايزر الأخيرة أن اللقاح يبدو أنه يعمل ضد 15 طفرة فيروسية محتملة إضافية، لكن طفرة جنوب أفريقيا لم يكن من بين تلك التي تم اختبارها، حسبما قال دورميتسر إنه “التالي في القائمة، ولا داعي للقلق بشأنه”.

وقال دورميتسر إن “هذه ليست سوى بداية، فالمراقبة المستمرة لتغيرات الفيروس لمعرفة ما إذا كان أي منها قد يؤثر على تغطية اللقاح”.

تكنولوجيا وطب
Print
Radar
البث الأرضي
FM
95.3 - 95.5 - 95.7 MHZ
Radar
البث الفضائي
القمر
نايل سات
التردد
11393
الترميز
27500
الاستقطاب
عامودي
جميع الحقوق محفوظة, إذاعة البشائر
أرسل كلمة إشتراك على 70994776
للاشتراك في خدمة whatsapp